الأسماء والصفات للبيهقي - من قول المصنف فالق الحب والنوى => الأسماء والصفات للبيهقي ۞ من أول الحديث 147 => الأسماء والصفات للبيهقي ۞ تابع مسألة من فجر بامرأة هل له أن يتزوجها => كتاب اللعان ۞ نصوص الإمام أبي حنيفة في اتباع السنة وتأسيس مذهبه => مختصر المؤمل في الرد إلى الأمر الأول ۞ من قول المصنف : ومنها العدل والأثر 134 => الأسماء والصفات للبيهقي ۞ قول المصنف : فصل ولله جل ثناؤه أسماء سوى ما ذكرنا والأثر 158 => الأسماء والصفات للبيهقي ۞ تابع باب باب ما جاء في فضل الكلمة الباقية في عقب إبراهيم عليه السلام وهي كلمة التقوى ودعوة الحق لا إله إلا الله من الأثر 180 => الأسماء والصفات للبيهقي ۞ من باب بعض شبهات المقلدين والرد عليها حتى نهاية الكتاب => مختصر المؤمل في الرد إلى الأمر الأول ۞ باب جماع أبواب اثبات صفات الله عز وجل => الأسماء والصفات للبيهقي ۞ تابع مسألة من فجر بامرأة هل له أن يتزوجها => كتاب اللعان ۞
الأسماء والصفات للبيهقي باب اللعان من سلسلة بدر التمام شرح عمدة الأحكام التوحيد لأبن خزيمة كتاب الزهد لهناد بن السري
القائمة الرئيسية
 
 
البحث
 
البحث في
 
القائمة البريدية
 

أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا
 
عدد الزوار
  انت الزائر :83040
[يتصفح الموقع حالياً [ 27
الاعضاء :0الزوار :27
تفاصيل المتواجدون
 

شقق بنك الاسكان والتعمير

الفتوى
شقق بنك الاسكان والتعمير
4292 زائر
13-02-2012
د / صبري عبد المجيد
السؤال كامل
ماحكم الشرع في شراء شقة سكنية بالتقسيط من أحد بنوك الإسكان والتعمير حيث يدفع مقدم 5000 جنيه ويقسط الباقي على 20 سنة كل شهر مبلغ 160جنيه بفائدة سنوبه 7.5% أى أن القسط الشهري في السنه الاولي 160ج والثانيه172ج .وماذا يفعل من تورط في هذا الامر؟
جواب السؤال

الحمد لله وبعد، فإن البيع بالتقسيط لا بأس به إن شاء الله تعالي، قال تعالي "وأحل الله البيع وحرم الربا"
والبيع بالتقسيط، بيع، وعليه فيلزم الطرفان تحديد المبتاع بمواصفاته وسعر النقدي أو الآجل على أقساط شهرية بعد تثبيت السعر الإجمالي للمبتاع ولا يحل أي زيادة بعد ذلك.
فتحديد نسبة 7.5 % زيادة سنوية على القسط الشهري(160 جنية) وهكذا يزداد كل شهر بنسبة 7.5 % لا شك في تحريمه، وأنه الربا "وحرم الله الربا"
وقال تعالي في آل عمران:" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَأْكُلُوا الرِّبَا أَضْعَافًا مُضَاعَفَةً وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ"
وفي الصحيح قال رسول الله صلي الله عليه وسلم:" لعن الله آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهده" وفي سياق أخر صحيح – قال: "هم سواء"
وأما قول السائل: وماذا يفعل من تورط في هذا الأمر؟
الإجابة في قول ربنا في سورة البقرة" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ * فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُءُوسُ أَمْوَالِكُمْ لَا تَظْلِمُونَ وَلَا تُظْلَمُونَ"
هداني الله وإياكم الكتاب والسنة

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
روابط ذات صلة
الفتوى السابق
الفتاوي المتشابهة الفتوى التالي
اتصل بنا :: اخبر صديقك :: سجل الزوار :: البحث المتقدم :: الصفحة الرئيسية